تلال حاكمة بريف حماة تحت سيطرة الجيش و تدمير عربات في دير الزور, ماذا في التفاصيل؟

تلال حاكمة بريف حماة تحت سيطرة الجيش و تدمير عربات في دير الزور, ماذا في التفاصيل؟

- ‎فيعسكري

واصلت وحدات من الجيش العربي السوري بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية عملياتها العسكرية لتطهير ريف حماة الشمالي الشرقي من جيوب تنظيم “داعش” الإرهابي.

 

 

وأفاد مراسل سانا في حماة بأن وحدات من الجيش بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية نفذت عملية نوعية وخاطفة ضد تجمعات لتنظيم “داعش” الإرهابي في الريف الشمالي الشرقي انتهت باستعادة السيطرة على إحدى التلال الحاكمة لقرية رسم الدحل شمال قرية قنافذ.

وأشار المراسل إلى أن العملية أسفرت عن مقتل وإصابة العديد من إرهابيي التنظيم التكفيري وتدمير أسلحتهم وعتادهم في حين قامت وحدات الهندسة بإزالة الألغام والعبوات الناسفة تمهيدا لتثبيت النقاط العسكرية على التلة.

وتنفذ وحدات من الجيش منذ نحو 3 أشهر عمليات عسكرية في المنطقة الممتدة بين أرياف حماة وإدلب وحلب لاجتثاث تنظيمي جبهة النصرة و”داعش” وأحكمت الطوق على إرهابييهما في جيب مساحته 1200 كم2 بعد السيطرة على مئات القرى والبلدات في أرياف المحافظات الثلاث.

الجيش يدمر عربات مزودة برشاشات لإرهابيي “داعش” في ريف دير الزور

إلى ذلك تابعت وحدات الجيش العربي السوري العاملة في دير الزور عملياتها في مطاردة فلول إرهابيي تنظيم “داعش” للقضاء على البؤر المتبقية في الريف الجنوبي الشرقي للمحافظة وكبدتهم خسائر بالأفراد والعتاد.

وأفاد مصدر عسكري بأن وحدات من الجيش العربي السوري واصلت عملياتها على ما تبقى من فلول تنظيم “داعش” الإرهابي ومطاردة فلوله الهاربة في عمق بادية الميادين بريف دير الزور ودمرت لهم 5 عربات مزودة برشاشات وقضت على جميع الإرهابيين بداخلها.

وقضت وحدات من الجيش في 25 الشهر الجاري على أكثر من 25 من إرهابيي “داعش” بعد هجوم شنته مجموعات من إرهابيي التنظيم التكفيري على النقاط العسكرية في قريتي الكشمة وغريبة بين الميادين والبوكمال على الضفة الغربية لنهر الفرات بريف دير الزور الجنوبي الشرقي.

سانا

Loading...

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *